إلى الأعلى

    مونتي هولز

    اشتهر بسلسلة Great Escape على بي بي سي، حيث يعيش ويعمل في مناطق نائية صعبة، يقود مونتي هولز رحلات الغوص للمغامرين والعلماء، ويدعم الحفاظ على البيئة والجمعيات الخيرية العسكرية.

    في عام 2013، قدم للاند روڤر تحدياً غير مسبوق. كانت التعليمات المقدمة منه هي: "مركز غوص ومختبر الكل في واحد، قادرة على الذهاب إلى أي مكان، والتعامل مع أي شيء". قام قسم عمليات السيارات الخاصة بتهيئة سيارة لاند روڤر ديفندر لغرض مزدوج لتوفير ليس فقط وسيلة نقل لطواقم الغوص والتصوير العاملة معه، ولكن أيضا لتكون بمثابة قاعدة في المناطق النائية وعلى الطرق الوعرة.

    اعترف هولز، وهو سفير عالمي للاند روڤر، بانه لم يكن يعتقد انه يمكن تلبية كل هذه المواصفات الطموحة، ولكن الفريق قام بنجاح بإنشاء سيارة فريدة من نوعها مصممة خصيصاً لاحتياجاته. تماما كما أن خبير الحفاظ على البيئة البحرية، جاك كوستو، كانت له سفينة موثوقة متعددة الأغراض، كاليبسو، لدعم جهوده، كانت لدى مونتي مركبة لاند روڤر ديفندر فريدة.

    مونتي هو داعم كبير للعلامة التجارية، مع سنوات من خبرة لاند روڤر التي اكتسبها في هذا المجال خلال عمله السابق كواحد من أفراد مشاة البحرية الملكية. ويقول: "كنت في حاجة إلى سيارة باستخدام مزدوج كمعسكر ومركز غوص متنقل، ذات قدرات ديناميكية على الطرق الوعرة".